الذكاء الإصطناعي و التسويق الإليكترونى

الذكاء الإصطناعى هو إحدى الركائز الأساسية التي تقوم عليها صناعة التكنولوجيا في العصر الحالي و يمكن تلخيصه فى قدرة الآلات والحواسيب الرقمية على القيام بمهام مُعينة و التعلم والتفكير بشكل يُحاكي طريقة عمل و تفكير الكائنات الذكيّة مما ساعد أيضاً على توقع طريقة تفكير الأفراد وبالتالى عرض منتجات و سلع معينة تناسب طريقة تفكيرهم وتحقيق مكاسب كبيرة من مشترياتهم. من خلال هذه المقال سنتعرف على خمس تطبيقات رئيسية للذكاء الاصطناعي في عالم التسويق الرقمي وكيف يمكنك الإستفادة منها
 

أولاً : الإعلانات الرقمية و التسويق الإليكترونى

الإعلانات الرقمية هى واحدة من تلك المجالات التي حقق فيها الذكاء الاصطناعي بالفعل تأثيرًا كبيرًا وناجحًا في عصرنا الحالى و أصبحت جزءاً لا يتجزأ من من حياتنا اليومية من خلال التعامل مع منصات التواصل الإجتماعي كالفيسبوك و محرك جوجل للإعلانات وكيف يمكن لهذه التكنولوجيا التنبوء بإحتياجات المتسوق أو المتصفح بشكل عام

 

تستخدم هذه الأنظمة آليات البحث المتطورة و كذلك  الذكاء الاصطناعي للعثور على أشخاص أكثر عرضة لإتخاذ قرار بشأن إعلان معين. تتضمن العملية معلومات المستخدم واهتماماته وديموغرافياته وعوامل أخرى لإستهداف جماهير محدده بناء علي إهتماماتهم المسجلة. تقوم الآلية  الذكية بتحديد ميزانياتك للحصول على أداء لإعلان شركتك و زيادة معدلات التحويل و الشراء بنسب تصل ل 85٪ في أقل من أسبوع

ثانياً : روبوتات الدردشة

تعمل روبوتات الدردشة على إستقبال أسئلة العملاء الشائعة و الرد عليها فوراً وتوفير عمليات البحث عن المنتجات أو الخدمات وفقًا لاحتياجات العملاء. يمكن لروبوتات الدردشة  أن تخدم بسهولة طلبات متعددة في آن واحد و حتى خارج أوقات العمل. تشير التقارير إلى أن جيل الألفية الجديدة والأجيال الشابة هم الأكثر عرضة لإستخدام روبوتات الدردشة للرد على إستفساراتهم بشكل وقتى لضمان عدم ضياع أى فرصة للربح

ثالثاً : حملات البريد الإلكتروني

بإستخدام تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي أصبح بإمكانك إرسال رسائل تسويق خاصة بمنتجاتك للزبائن أو للعملاء المحتملين بدقة حسب إهتماماتهم. الذكاء الاصطناعي يقوم بتحليل الآلاف من البيانات للعثور على إهتمامات العميل من خلال بيانات المتصفحات الخاصة بكل عميل. كذلك يمكنك التخطيط الوقت المناسب لإرسال هذه الرسائل وجذب إهتماماتهم لشراء منتجاتك

رابعاً : تجربة المستخدم

على موقع الويب الخاص بك, يمكنك الآن وفقًا لأذواق المستخدمين الشخصية التى يتم تحديدها من خلال إستخدام تكنولوجيا الذكاء الإصطناعى إنشاء تجربة للعميل تختلف من عميل إلى آخر و ذلك حسب تحليل بيانات كل عميل و إهتماماته و تفاعلاته الماضية مع الموقع. على سبيل المثال, إذا كنت عميل مهتم بالأجهزة الإليكترونية فسيقوم الموقع بإظهار أحدث الأجهزة الإليكترونية لك بالصفحة الرئيسية لزيادة معدلات إهتمامك بالشراء فوراً و تحقيق الربح للموقع

خامساً : التحليل الدقيق و التنبؤ بميول العميل

البيانات الضخمة والخوارزميات الإحصائية جعلت الذكاء الاصطناعي قادراً على التنبؤ إذا كان العميل المحتمل على وشك التحول لعميل فعلي و التنبؤ أيضاً بعدد مرات الشراء المتوقعة من هذا العميل. إذا كانت البيانات جيدة، فستحصل على نتائج دقيقة تساعدك أيضاً على تغيير أسعارك لأنسب الأسعار تختلف من عميل لآخر و بالتالى يمكن أن تساعد فريق المبيعات على أن يكونوا أكثر إستباقية من حيث التخطيط والتفكير المستقبلي


اشترك في نشرتنا الإخبارية

احصل على أحدث المشاركات مباشرة في بريدك الوارد